4 نصائح تسهل عليك رحلة البحث عن عمل بدخل جيد

أولاً: قيم قدراتك واعرف ما يميزك

من أهم الخطوات في طريق الحصول على عمل يناسبك وتستطيع إظهار كفاءتك ضمنه هي التفكير في نفسك وفي الأشياء التي تريدها، فعليك أن تعرف نقاط قوتك ونقاط ضعفك، حيث سينعكس ذلك إيجابا على عملية الاختيار بأكملها.

إلى جانب ذلك، ستساعدك معرفة نقاط قوتك وضعفك على تطوير سيرة ذاتية جيدة واجتياز مقابلة العمل بنجاح، فعندما تتمكن من معرفة دوافعك، يمكنك البحث عن الوظائف التي تناسب ملفك الشخصي.

ثانياً: إعداد سيرة ذاتية جيدة

السيرة الذاتية هي العرض التقديمي للموظف أمام الشركة التي تعرض الوظيفة، حيث تظهر بعض الأبحاث أن تعيينك كموظف يستغرق حوالي 6 ثوانٍ لاتخاذ القرار بشأن ما إذا كنت مناسبا لمواصلة العملية أو أنك غير مؤهل للمضي قدما. لذلك، من الضروري أن تقوم بإعداد سيرة ذاتية جيدة، ويستحسن أن تتضمن المعلومات الضرورية، وأن يقع عرضها بطريقة مختصرة وموجزة.

ثالثاً: روض التكنلوجيا لصالحك في طريق البحث عن عمل

تعتبر عملية البحث عن عمل مهمة شاقة، خاصة إذا لم نستخدم مواردنا جيدا، فقد انقرضت الطريقة التقليدية المتمثلة في إحضار السيرة الذاتية إلى الشركة بشكل شخصي أو عبر البريد، ودفعت التقنيات الجديدة، وخاصة الإنترنت، العديد من الشركات إلى الاستفادة من العالم الرقمي لاختيار موظفين جدد، لذلك إذا أردنا أن نكون في سوق العمل، فيجب أن نعرف كيفية تحسين فرصنا في إثبات وجودنا في هذا الوسط.

رابعاً: اصنع لنفسك طابعاً مميزاً

ظهر في السنوات الأخيرة مصطلح “العلامة التجارية الشخصية” (Personal Branding) وهي أهم من أي سيرة ذاتية، فمن خلال العلامة التجارية الشخصية، يحدد الشخص المسؤول عن التوظيف ويدرك ما ترغب في إيصاله، حول قيمتك وكفاءتك وفائدتك وموثوقيتك، باختصار، عليك أن ترسل رسالة فريدة تميزك عن الآخرين وتظهر للمسؤول سبباً مقنعاً لتوظيفك أنت عوضاً عن كل المتقدمين للوظيفة ذاتها.

هل تبحث عن حلول لإرسال الحوالات المالية عالميًا بضغطة زر؟

إذًا يجدر بك الاطلاع على المقالة التالية عبر النقر هنا

مقالات متعلقة: