صعود مفاجئ للدولار والذهب يهوي بعد رفض حزم التحفيز

انخفض سعر الذهب اليوم الثلاثاء الموافق ل 13 تشرين الأول تزامناً مع الانتعاش الملحوظ الذي يشهده سعر الدولار، وذلك بعد أن رفض مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون حزمة التحفيز الذي قدمه البيت الأبيض بقيمة 1.8 تريليون دولار، وتستمر الأسواق في ترقب مستقبل محادثات حزمة التحفيز.

فقد انخفض سعر الذهب الفوري بنسبة 1.58% إلى أقل من 1892 دولار للأونصة، أمام الدولار الذي تابع صعوده بشكل سريع بنسبة تتجاوز 0.4% ليصل مؤشر الدولار إلى 93.45 نقطة.

أما اليورو فقد انخفض هو الآخر بشكل لافت أمام الدولار بنسبة تتجاوز 0.5% حيث وصل سعر اليورو الواحد إلى 1.1748 في أدنى قيمه، مع استمرار قابليته للانخفاض أكثر.

لكن وبالرغم من كل شيء يصر الخبراء على أن مستقبل الذهب على المدى المتوسط لا يزال إيجابياً، وأي حزمة تحفيز تقارب 2 تريليون دولار، سترفع الذهب للأعلى مع زيادة الدين العام ورفع الدولار، وبالتالي رغم المخاطرة المحدودة، ما زالت آفاق الذهب إيجابية.