الدولار يخسر أولى معاركه أمام الذهب هذا الأسبوع والليرة تتراجع قليلاً

سجلت أسعار الذهب اليوم الاثنين الموفق ل 14 أيلول ارتفاعاً ملحوظاً مدعومةً بضعف الدولار، بينما يتطلع المستثمرون إلى اجتماع مجلس الاحتياطي الأمريكي هذا الأسبوع لاستقاء المؤشرات بشأن إجراءات التحفيز ومعدل التضخم المستهدف.

حيث ارتفعت أونصة الذهب لتصل في الأسواق العالمية إلى قيمة عظمى تبلغ 1951.44 دولار للأونصة قبل أن تستقر على ما يقارب 1943 لحظة كتابة المقال، وهبط مؤشر الدولار أكثر من 0.3 % ليصل إلى 93.017 مقابل سلة من العملات الرئيسية.

وقال “ستيفن إينس”، كبير استراتيجيي السوق لدى أكسي كورب، “سوق الذهب تعول على (سياسة) مجلس الاحتياطي،” مضيفا أن البنك المركزي الأمريكي قد لا يحيد عن نبرته الحالية، لكن ثمة اعتقاد قوي داخل السوق بأنه سيكون قادرا على إيقاد شرارة التضخم.

وحد من تقدم الذهب إقبال المستثمرين على الأصول عالية المخاطر مع عودة الآمال حيال لقاح محتمل لمرض كوفيد-19 بعد استئناف “أسترا زينيكا” التجارب السريرية.

أما الليرة فافتتحت تداولاتها اليوم على تراجع بسيط لا يتجاوز 0.25% في دمشق، وذلك بعد تحسنها بشكل ملحوظ البارحة، علماً أن العملة السورية تناور في تداولاتها بين 2160  و 2200 خلال الشهر الحالي، بدون تسجيل أي تغيرات كبيرة إيجاباً أو سلباً.