لقد لاحظنا أنك تستخدم إضافة لحظر الإعلانات

لكي تستطيع إكمال تصفح موقعنا نرجو أن تقوم بإلغاء إضافة حظر الإعلانات على موقعنا

بعد التشرد والدمار بسبب الحرب… سوء التغذية يضرب السوريين

أعلنت الأمم المتحدة أن عدد السوريين الذين يعانون من انعدام أمن غذائي وصل إلى 9 ملايين و300 ألف شخص نتيجة تفشي وباء كورونا والأزمة الاقتصادية المتجددة.

ويرى مراقبون أن حالة النزوح والتشرد التي عاشها السوريون خلال فترة الحرب نتيجة القصف والاقتتال، وارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل كبير، وانهيار قيمة الليرة السورية إلى مستويات قياسية أمام العملات الأجنبية، والتوترات التي حصلت في البلدان المجاورة، وضع السوريين أمام كارثة غذائية تكاد تكون الأكبر على مستوى العالم.

ومما زاد الطين بلة عمليات الإغلاق التي قضت على ما تبقى من دوران للعجلة الاقتصادية في سوريا في ظل تداعيات جائحة كورنا، وقد بدأت الحكومة السورية منذ أيام تخفيف إجراءات الإغلاق.

يذكر أن برنامج الأغذية العالمي بيّن أن أسعار المواد الغذائية في سوريا ارتفعت بنسبة 107% خلال عام واحد.

انضم للنقاش