أبعد رحلة خاضها البشر إلى الفضاء في التاريخ تعود بنتائج مبشرة - الأخبار

أبعد رحلة خاضها البشر إلى الفضاء في التاريخ تعود بنتائج مبشرة

20/09/2021

نجحت شركة "سبيس إكس"، أن تعيد بأمان مركبتها الفضائية "طاقم التنين" Crew Dragon من المدار يوم السبت الماضي، مع الكبسولة التي تحمل أعضاء مهمة Inspiration4 الأربعة إلى الأرض بعد ثلاثة أيام في الفضاء.

وهبطت كبسولة طاقم التنين بسلاسة قبالة سواحل كيب كانافيرال، بولاية فلوريدا في المحيط الأطلسي. ليصبح هؤلاء أول فريق مدني من غير رواد الفضاء المدربين يسافر إلى الفضاء عبر مسافات شاسعة فيما يشبه رحلة سياحية فضائية.

بدوره، قام مؤسس شركة سبيس إكس "إيلون ماسك"، بتهنئة الطاقم بعد فترة وجيزة من الهبوط عبر تغريدة على حسابه على تويتر.

ودارت المهمة التاريخية الخاصة - التي تضم القائد جاريد إيزاكمان، والطيار سيان بروكتور، والمسؤول الطبي هايلي أرسينو، وأخصائي المهمة كريس سيمبروسكي - حول الأرض على ارتفاع يصل إلى 590 كيلومتراً، وهي أبعد من محطة الفضاء الدولية، كما تعد أبعد رحلة سافر إليها البشر بمركبات الفضاء، وكانت تدور حول الأرض بشكل مستقل بمعدل 15 دورة في اليوم.

وشارك فريق Inspiration4 صوراً ولقطات حية من اللحظات التي عاشها الطاقم في رحلته المدارية حول الأرض، فضلاً عن صور ومشاهد من نافذة الكبسولة الفضائية التي كانت تضمهم.

وتعد هذه هي المرة الثالثة التي يعيد فيها سبيس إكس رواد فضاء من الفضاء، والمرة الثانية لهذه الكبسولة - التي حلقت سابقاً بمهمة الطاقم 1 لناسا.

وتعتبر هذه الرحلة هي الأولى من نوعها في عدة جوانب، بما في ذلك أول رحلة فضاء خاصة من سبيس إكس SpaceX، وأول طاقم غير محترف تماماً يطير في رحلة فضائية مدارية، وأول شخص يطير على متنها لديه طرف اصطناعي.

وتم دفع ثمن الرحلة من جانب الملياردير "إيزاكمان"، والتي كان هدفها جمع تبرعات بنحو 200 مليون دولار من أجل مستشفى سانت جود لأبحاث الأطفال. حيث تبرع الملياردير ورجل الأعمال، بمبلغ 100 مليون دولار بشكل شخصي، وجمعت البعثة 53.8 مليون دولار أخرى من التبرعات حتى مساء السبت، وفقاً لموقع البعثة على الإنترنت.

تطلعات ودلالات مستقبلية:

يرى مراقبون أن هكذا رحلات هي أكثر من تجارب فضولية للسفر عبر الفضاء الخارجي؛ لكنها كذلك طريق جديد يخوضه البشر قد يفتح آفاق مستقبلية واعدة. فالسفر عبر الفضاء كان يتطلب منذ وقتٍ ليس بالبعيد طواقم محترفة ورواد مدربون لسنوات، أما الآن فأصبح الأمر نسبيًا أشبه برحلة في الطائرة.

الصين لا تقف متفرجة... 3 أشهر في الفضاء:

قبل إعلان سبيس إكس الذي سبب ضجة إعلامية واضحة، أعلنت الصين عودة ثلاثة رواد فضاء صينيون إلى الأرض أمس، بعد قضاء أطول مهمة مأهولة للصين في الفضاء حتى الآن.

وكان رواد الفضاء، ن"ي هايشينج" و"ليو بومينج" و"تانج هونجبو"، قد انطلقوا من الأرض، في 17 يوليو/ تموز الماضي وقضوا ثلاثة أشهر، في الفضاء، وهو رقم قياسي لرواد الفضاء الصينيين.

وتعتزم الصين قريبًا، إرسال وحدتين ثقيلتين أخريين، تزن كل منهما 20 طناً، إلى الفضاء، بحلول عام 2022. ومن المقرر أن تتوجه مركبة شحن، تحمل المزيد من المواد الأسبوع المقبل، وسيتوجه طاقم جديد إلى محطة الفضاء في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

شارك رأيك بتعليق

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات متعلقة:

أسعار الصرف في

2021/10/18 14:35 شراء مبيع
دولار: 3460 3510
يورو: 4006 4069
ليرة تركية: 368 379