هل أنت بخيل أم مقتصد؟ 5 نقاط هامة ستعطيك الجواب الشافي - الأخبار

هل أنت بخيل أم مقتصد؟ 5 نقاط هامة ستعطيك الجواب الشافي

31/07/2021

كثير من الناس يبرر موقفه من البخل بأنه يحرص على المال ويضعه بحكمة في مكانه الصحيح، ولكن هناك فرق واضح بين الاقتصاد والبخل؛ فالاقتصاد صفة حميدة وهي وسط بين الإسراف، والحرص الشديد. أما البخل فهو صفة مذمومة، وهي عبارة عن الحرص الشديد الذي يصل إلى حد القتور.

على أي حال فيوجد صفات فارقة يمكنك عن طريقها تمييز الشخص البخيل المذموم عن الشخص المقتصد، أهمها خمسٌ سنذكرها فيما يلي...

هل تهتم بالسعر أم بالقيمة؟

يهتم الأشخاص الذين يتصفون بالبخل بسعر السلعة أو الخدمة قبل أي أمر آخر، والأهم بالنسبة لهم هو الحصول على كل شيء بأرخص سعر ممكن بغض النظر عن القيمة الحقيقية التي يحصلون عليها مقابل ذلك.

أما الشخص المقتصد فيهتم بأن يدفع الثمن المناسب لقاء أكبر قيمة ممكنة، حيث لا يمانع دفع مبلغ كبير - إن كان باستطاعته - مقابل سلعة ذات جودة ممتازة وتغطي احتياجاته كما ينبغي.

على سبيل المثال: إذا أراد شخصان بناء بيت أحدهما بخيل والآخر مقتصد، سيهتم البخيل بإنجاز العمل مقابل أقل قدر ممكن من المال عن طريق استئجار عمال غير محترفين وربما استخدام مواد بناء مغشوشة؛ بينما سيبحث المقتصد عن عمال ذوي خبرة متينة وسعر جيد بحيث يحصل على بناء يخدم معه لأطول فترة ممكنة.

لماذا توفر المال؟

يوفر الشخص البخيل المال لأن ذلك يشعره بالأمان ويلبي رغبات وطمع نفسه، فهو لا يمتلك هدف محدد لتوفير المال ويقنع نفسه بحجج واهية للبخل حتى يغطي عن المرض الذي في نفسه، مثل: أوفر المال حتى يعيش ورثتي حياة جيدة.

أما الشخص المقتصد فيمتلك هدفًا واضحًا لتوفير المال، ويحاول ألا يكون توفير المال على حساب وتيرة حياته وحاجاته الأساسية. فهو لا يشعر بالسعادة لمجرد تكديس الأموال، إنما يفعل ذلك لهدف محدد يسعى إليه.

المال بالنسبة لك غاية أم وسيلة؟

يرى الشخص البخيل المال على أنه الغاية الأسمى التي يحصل عليها من الدنيا، فهو لا يحبذ النظر للمال كوسيلة لقضاء حوائجه وتسيير حياته بشكل سليم، بل يعتقد أن تكديس المال بحد ذاته هو غاية يجب الكد لأجلها.

بينما تختلف نظرة الشخص المقتصد للمال، فيراه على أنه مجرد أداة أو وسيلة لقضاء حاجاته، ولا يمكن أن يكون الهدف الأسمى في حياة هذا الشخص هو مجرد جمع المال.

هل تواجه مشكلة بالإنفاق على بعض الرفاهيات؟

يواجه الشخص البخيل مشكلة كبيرة في ترفيه نفسه أو عائلته على حساب هدر بعض الأموال، فيرى أن المتعة التي يحصل عليها من تكديس الأموال هي أكبر من أي متعة أخرى سيحصل عليها لقاء صرفهم.

بينما لا يمانع الشخص المقتصد من ترفيه نفسه بين الحين والآخر ضمن حدود المعقول وبدون إسراف.

هل يحبك الناس من حولك؟

غالبًا ما يكون الشخص البخيل ذو شخصية مكروهة ومستفزة بالنسبة للكثيرين، فهو قد لا يحترم أي قيمة أو فكرة في حياته أكثر من المال. وفي حالات عديدة لا يمانع بالتضحية بمشاعر أصدقائه ومعارفه مقابل المال.

بينما يحظى الشخص المقتصد باحترام من حوله، ويراه الناس أنه ذو شخصية متزنة، إذ أنه يعطي انطباع الإنسان الذي يفهم كيف ومتى ينفق ما يكسبه عليه بشكل صحيح.

شارك رأيك بتعليق

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات متعلقة:

أسعار الصرف في

2021/9/21 18:58 شراء مبيع
دولار: 3465 3515
يورو: 4057 4121
ليرة تركية: 396 407