قفزات متتالية لسعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية المتدهورة - الأخبار

قفزات متتالية لسعر صرف الدولار مقابل الليرة السورية المتدهورة

هبطت أسعار صرف الليرة السورية أمام الدولار الأمريكي اليوم الأربعاء مجدداً، بعد سلسلة من الانكسارات المتتالية التي مُنيَت بها، ليكون انهيار قيمتها هذه المرات ذاتياً بسبب احتضار الاقتصاد السوري، وليس بسبب ارتفاع العملة الأمريكية.

وسجلت الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي سعر صرف هو الأدنى تاريخياً -من جديد- مساء اليوم الأربعاء 10 شباط 2020، عندما لامست 3430 ليرة للدولار الواحد في ذروة الانخفاض، قبل أن تغلق على استقرار سلبي في العاصمة دمشق عند سعر 3390 للمبيع و3340 للشراء. سعر الدولار في دمشق

وبلغ سعر صرف الليرة السورية مقابل العملة الأمريكية في العاصمة الاقتصادية السورية حلب، 3380 للمبيع و3340 للشراء، منخفضاً بنحو 1.2% بفارق بلغ 40 ليرة عند الإغلاق، ما تسبب بموجة كبيرة من الغلاء، مع فقدان القيمة الشرائية لليرة في البلاد. سعر الدولار في حلب

وفي إدلب التي تعتبر الأقل تأثراً من غيرها بانخفاض سعر صرف العملة المحلية، سجلت الليرة السورية سعر 3350 ليرة للمبيع أمام الدولار، و3320 للشراء، بفارق سعر بلغ أكثر من 40 ليرة سورية عن سعر الصرف في العاصمة السورية. سعر الدولار في إدلب

الغلاء يصيب كل شيئ

وأبرز نتائج استمرار هبوط قيمة الليرة السورية، جنون أسعار السلع الغذائية والتموينية الأساسية في عموم المناطق السورية، مسجلة أعلى الأسعار على الأطلاق، ما جعل المواطن السوري عاجزاً عن شراء معظم حاجياته الغذائية الأساسية.

الموظفون بحاجة إلى 7 أضعاف رواتبهم الحالية لتأمين أساسيات الحياة

ومع تجاوز خط الفقر 90% من السوريين، ومع عدم كفاية رواتب الموظفين لسد احتياجات عوائلهم الغذائية فقط لعدة أيام، صرح رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال “جمال القادري” خلال مؤتمر “اتحاد عمال دمشق” بأن الموظفين والعمال باتوا بحاجة ملحة لرفع رواتبهم سبعة أضعاف رواتبهم الحالية، لتمكينهم من تأمين نفقاتهم المطلوبة، في ظل المعطيات الحالية وغلاء الأسعار وانهيار القيمة الشرائية لليرة السورية، مردفاً أن تحقيق هذه الزيادة غير ممكن بسبب ما وصفه بـ”تراجع موارد الدولة في ظل الفساد والترهل الإداري وظروف الحرب والحصار”.

تراجع العملة السورية يقفز بأسعار الذهب

كما اضطرت “الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات بدمشق” إلى رفع سعر غرام الذهب الرسمي محلياً بمقدار 10 آلاف ليرة سورية، خلال مدة زمنية لا تتجاوز 48 ساعة فقط، بحسب نشرات الأسعار الصادرة عنها يومياً، نظراً لاستمرار هبوط قيمة العملة السورية مع كل يوم.

هبوط متواصل دون حلول متوقعة

ويتوقع محللون استمرار هبوط قيمة الليرة السورية في السوق السوداء أمام الدولار واليورو والليرة التركية وعموم العملات الأجنبية، في ظل الأوضاع الاقتصادية المتردية، وغياب الحلول الممكنة على المدى القريب.

شارك رأيك بتعليق

1 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
ابوعمر
14 أيام

لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
الله يكون في عون إخواننا في سوريا ، أسأل الله أن يفرج كربكم.

مقالات متعلقة:

أسعار الصرف في

2021/2/25 12:27 شراء مبيع
دولار: 3550 3590
يورو: 4337 4391
ليرة تركية: 491 498