أرقام مفاجئة... تعرف على مدخرات البشر خلال فترة كورونا وكيف ستصبح سر انتعاش الاقتصاد - الأخبار

أرقام مفاجئة... تعرف على مدخرات البشر خلال فترة كورونا وكيف ستصبح سر انتعاش الاقتصاد

22/04/2021

بحسب صحيفة "الفايننشال تايمز"، فقد قام المستهلكون في جميع أنحاء العالم بتخزين 5.4 تريليون دولار إضافية من المدخرات، منذ بدء جائحة كورونا. وذلك في ظل حالة ذعر سيطرت على الناس خلال فترة الوباء وجعلتهم يميلون إلى التخزين والادخار. ويرى الخبراء أن مدخرات البشر المكتسبة خلال هذه الفترة ستمهد الطريق لانتعاش قوي في الإنفاق مع إعادة فتح الشركات.

ووفقًا لتقديرات التصنيف الائتماني لوكالة موديز، فقد تراكم الفائض الادخاري في جميع أنحاء العالم مقارنة بنمط الإنفاق لعام 2019، والذي يعادل أكثر من 6% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي بحلول نهاية الربع الأول من هذا العام 2021.

وقدرت "موديز" أنه في الولايات المتحدة وحدها، قامت الأسر بتكديس أكثر من 2 تريليون دولار من المدخرات الإضافية، وذلك قبل بدء التحويلات العملاقة من برنامج تحفيز الرئيس "جو بايدن" البالغة قيمته 1.9 تريليون دولار.

كما أن عددًا من دول الشرق الأوسط حيث كان الدعم الحكومي سخيًا لديها مدخرات فائضة كبيرة. بينما في آسيا، كانت المدخرات الفائضة المتراكمة أقل من المناطق الأخرى حيث تم احتواء الوباء وكان التأثير على سلوك الأسرة أقل وضوحًا.

ونتيجة لذلك، وصلت معدلات ادخار الأسر في العديد من الاقتصادات المتقدمة في عام 2020 إلى أعلى مستوياتها هذا القرن، وفقًا لبيانات منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وزادت الودائع المصرفية بسرعة في العديد من البلدان.

إنفاق مدخرات البشر سيطلق العنان للانتعاش الاقتصادي:

بحسب "موديز"، فإن ازدهار ثقة المستهلك بخصوص التعافي الاقتصادي، تشير إلى أن المتسوقين سيكونون على استعداد للإنفاق مرة أخرى بمجرد إعادة فتح المتاجر والمطاعم عند تخفيف القيود للسيطرة على انتشار الفيروس.

وقد سجل مؤشر ثقة المستهلك العالمي "كونفرنس بورد" في الربع الأول من هذا العام، أعلى مستوى له منذ أن بدأت الأرقام القياسية في عام 2005، مع ارتفاعات كبيرة في جميع مناطق العالم.

يقول الخبير الاقتصادي "مارك زاندي": "سيؤدي الجمع بين إطلاق العنان للطلب المكبوت الكبير والادخار الفائض إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي في جميع أنحاء العالم مع اقتراب البلدان من مناعة القطيع والانفتاح".

وقد أكدت "موديز" أنه إذا أنفق المستهلكون حوالي ثلث مدخراتهم الزائدة، فإنهم سيعززون الإنتاج العالمي بما يزيد قليلًا عن نقطتين مئويتين هذا العام والعام المقبل.

شارك رأيك بتعليق

0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات متعلقة:

أسعار الصرف في

2021/5/5 18:46 شراء مبيع
دولار: 3010 3090
يورو: 3607 3708
ليرة تركية: 357 371